نيجيريا : مشروع جديد لأعلاف وبروتين اتسام يهدف إلى تعزيز الأمن الغذائي في نيجيريا

نيجيريا : مشروع جديد لأعلاف وبروتين اتسام يهدف إلى تعزيز الأمن الغذائي في نيجيريا

وشهد الأسبوع الماضي افتتاح مصنع أولام الدولي الجديد لأعلاف الدواجن والمفرخ ومزرعة الدواجن في ولاية كادونا ومطحنة الدواجن والأسماك المتكاملة الجديدة في إلورين في ولاية كوارا في نيجيريا.
وقال
ت مجموعة الأعمال الزراعية، في المجموع، إنها استثمرت حوالي 150 مليون دولار أمريكي في أعمالها الجديدة في مجال الأعلاف الحيوانية والبروتين اتُهمت في ذلك البلد الواقع في غرب أفريقيا.

وقال أولام، بطاقة إجمالية تبلغ 720 ألف طن متري من أعلاف الدواجن سنوياً، إن مرافقها الجديدة تعالج بشكل مباشر فجوة كبيرة في المعروض من لحوم الدواجن في نيجيريا، مما يتيح للمزارعين والموزعين الحصول على أعلاف عالية الجودة وفراخ قديمة ذات يوم بأسعار تنافسية.

وقال شاراد غوبتا، نائب الرئيس الأول لشركة أولام للحبوب ورئيس شركة أولام للأعلاف الحيوانية والبروتين، لـ FeedNavigator عن حجم الفرصة التي تمثلها الدولة الواقعة في غرب أفريقيا.

وإذا أردنا تغيير مسار صناعة الدواجن في نيجيريا، فعلينا أن نؤمن بإمكاناتها على الطريق، وكان علينا أن نبني مطاحن بمقياس وحجم أمثل لتغطية البلد بأكمله". "نيجيريا لد
ي
ها الكثير من الذهاب لذلك. لديها عدد كبير ومتزايد من السكان. ووفقا ً لأي عدد من التقديرات، سيكون لديها ثالث أكبر عدد من السكان على مستوى العالم بحلول عام 2050، إن لم يكن بحلول عام 2040، وبالتالي فإن السوق جذابة للغاية من منظور ديموغرافي.

است
راتيجية أولام لتعزيز قطاع الدواجن في نيجيريا
"علاوة على ذلك، فإن استهلاك البيض والدواجن والأسماك أقل من متوسط المستويات عند مقارنة نيجيريا بالبلدان ذات التنمية ومستوى الدخل المماثل. الكثير من السبب ه[that low consumption rate]و التاريخية. وعلى مدى العقود الثلاثة الماضية، كان لدى نيجيريا اقتصاد يعتمد على النفط، ويعتمد إلى حد كبير على الواردات الغذائية، مع القليل من الإنتاج المحلي. وأدى ارتفاع مستوى التفاوت في الدخل الناتج عن ذلك إلى انخفاض نصيب الفرد من الاستهلاك في العديد من فئات

الأغذية". وذك
رت الشركة ان هيكل الاعلافى استهلاك الدواجن فى نيجيريا كان مقيدا ايضا بالعرض غير المتسق للاطعمات ذات الجودة العالية والميسورة التكلفة والفراخ ذات اليوم الصحى للمزارعين .

وستوفر مطاحن أولام الجديدة الهريس المعالج بالحرارة والأعلاف المليئة بالمواد للحصول على أمان كبير في الميكروبات، إلى جانب خطوط قياسية ومتميزة من الفيتامين والمعادن والأحماض الأمينية. وذكرت المجموعة ان مختبرات الاخلاص المتطورة تضمن الجودة فى فحص عينات وتحليل المواد الخام ومراحل المنتجات النهائية قبل ارسالها .

سوف تفرخ كادونا ومزرعة تنتج الكتاكيت القديمة اليوم لإنتاج كل من طبقة والفراريج.

ويقال إن انخفاض الكفاءة التشغيلية وضعف الإنتاجية بسبب محدودية الوعي بين المزارعين بأساليب إنتاج الدواجن العلمية، ولا سيما الأمن البيولوجي، وإمكانية الحصول على الدعم البيطري، قد تسببا في ارتفاع معدلات وفيات الطيور في قطاع الدواجن النيجيري. ومن ثم قالت اولام ان فريقها من الاطباء البيطريين الميدانيين سيبدأ ونتدرب على ما يصل الى 10 الاف مزارع سنويا فى افضل ممارسات تربية الدواجن .

"سيعمل كل فني بشكل وثيق مع حوالي 150 إلى 200 مزرعة. كما أنها سوف تعقد دورات تدريبية مجتمعية يشارك فيها ما بين 50 إلى 100 مزارع من أصحاب الحيازات الصغيرة".

وتشير تقديرات أولام إلى أن استهلاك لحوم الدواجن بين النيجيريين يمكن أن يرتفع إلى 10 أضعاف بحلول عام 2040، شريطة أن يلبي العرض المحلي الطلب المتزايد وعلى أساس أن الأسعار أصبحت أكثر بأسعار معقولة بالنسبة للنيجيريين. وهذا يتطلب تغذية الدواجن وإمدادات DOC في نيجيريا لتنمو في أكثر من 10٪ CAGR سنويا.

وتتوقع أن تعزز استثماراتها إنتاج الدواجن المحلي بمقدار 8 مليارات بيضة و100 مليون كيلوغرام من لحوم الدواجن – أي ما يعادل 40 بيضة و0.5 كجم من الدجاج لكل نيجيري سنوياً.

وقال غوبتا
إن مشروع "رابيد إند أولم" يتمتع بميزة امتلاكه لنحو 30 عاماً من الخبرة في العمل في الدولة الواقعة في غرب أفريقيا، لذا فقد تمكن من إنجاز بناء مشروع الطحن والتفريخ من البداية إلى النهاية في تسعة أشهر، على الرغم من أنه يمثل أول مشروع للمجموعة في إنتاج الأعلاف.

"نحن نفهم نيجيريا، المشهد الزراعي هناك أفضل من معظم الشركات الدولية.

ï 1/
4 جديدة أولام مصانع أعلاف الدواجن في نيج
يريا "كان وقت التسليم لدينا طموحة، ولكن كان لدينا جداول زمنية مفصلة للمشروع.

"ونحن معتادون على إدارة مثل هذه المشاريع التحويلية. ونحن نعرف تحديات هذه المشاريع الكبيرة، وأين توجد الاختناقات المحتملة؛ لقد اكتشفنا ما هو المطلوب مرحلة بعد مرحلة. كنا نعرف نوع المقاولين المطلوبين، لذلك تمكنا من تنفيذ المشروع بسرعة ك
ب
يرة". وقال إن أولام استخدم مجموعة من موردي المعدات والشركات الخبيرة في بناء وتركيب أحدث مرافق الأعلاف.

وفيما يتعلق بالأمن في المنطقة، قال إن هناك مخاوف ضئيلة، إن كان هناك أي شيء يتعلق فقط بالقانون والنظام المحليين للتعامل معها. "إن تصور المخاطر في نيجيريا في الصحافة الأجنبية يمكن أن يكون مبالغا فيه في كثير من ال
أ
حيان". وته
دف منشأة أولام الجديدة المتقدمة لتصنيع أعلاف الأسماك في ولاية كوارا إلى زيادة إمدادات الأعلاف للمساعدة في تلبية الطلب المتزايد في نيجيريا على الأسماك. وذكرت المجموعة ان الطاحونة الجديدة تبلغ طاقتها الاولية 75 الف طن مترى من علف الاسماك سنويا ولكن يمكن زيادة حجمها .

يستهلك النيجيريون 10 كجم من الأسماك للشخص الواحد في السنة، وهو طلب سنوي يبلغ حوالي 2 مليون طن متري. ويأتي حوالي 40% من هذا من الأسماك البحرية والمياه الساحلية والمصيد البحري وأسماك المياه العذبة من البحيرات والأنهار، في حين يأتي 20 إلى 25% من تربية الأحياء المائية البرية، ويتحقق التوازن – 35 إلى 40% – من خلال الواردات، وفقاً للبيانات الواردة من أولام.

وقالت المجموعة إنه مع توقع نمو عدد السكان بشكل كبير بحلول عام 2040، فإن الزيادة الهامشية في استهلاك الفرد تتطلب زيادة إجمالي المعروض من الأسماك فوق 4 ملايين طن متري.

وقا
ل مخطط لاستراتيجية أولام لتنمية الاستزراع المائي في نيجيريا
إن استهلاك الأسماك في المستقبل في نيجيريا يواجه تحديات في مجال الإمداد من الصيد الجائر وتلوث المياه والاحترار العالمي، في حين من المتوقع أن يشهد الإنتاج من الموائل الطبيعية ركودا أو حتى هبوطا.

وقال أولام إن الحل يكمن في زيادة الاستزراع المائي المحلي إلى 2.5 إلى 3 مليون طن بحلول عام 2040، بزيادة تتراوح بين 6 و7 أضعاف عن المستويات الحالية. ومع ذلك، فإن توافر أعلاف الأسماك العائمة ذات النوعية الجيدة والقدرة على تحمل تكلفتها كانا يشكلان تحديا كبيرا حتى الآن، إلى جانب مسائل أخرى مثل الاعتماد المفرط على سمك السلور، ونوعية الإصبعيات، ومحدودية خبرة المزارعين.

وتقدر زراعة فول الصو
يا أولام أن مصادرها المحلية من المواد الخام مثل فول الصويا والذرة والكسافا لعملياتها العلفية الحيوانية ستؤثر تأثيرا إيجابيا على أكثر من 300،000 من مزارعي المحاصيل من أصحاب الحيازات الصغيرة في نيجيريا. وتركز الشركة على وجه التحديد على زيادة إنتاجية فول الصويا هناك، حيث تبلغ الغلة هناك حالياأقل من 1.0 طن متري للهكتار الواحد، مقابل 3.0 إلى 3.5 طن متري للهكتار الواحد في البرازيل والولاي

ات المتحدة. ولتحقيق انتاج قدره 2.5 طن للهكتار الواحد فى نيجيريا ، تتعاون اولام مع المعهد الدولى للزراعة الاستوائية . ويهدف التحالف إلى تزويد المزارعين ببذور الصويا عالية الغلة.

"كانت نيجيريا دائما منتج صغير لفول الصويا. وبدون طلب مستمر على وجبة فول الصويا، لم يكن هناك حافز يذكر للمزارعين على زراعتها. ومع ذلك، فإنه محصول كبير للزراعة في ذلك البلد من حيث دخل المزارعين وفول الصويا تتطلب أسمدة أقل من المحاصيل الأخرى.

"نحن بحاجة إلى العمل على تطوير بذور متنوعة مع المعهد وإنشاء سوق للمزارعين حيث لديهم منفذ لحبوبهم.

وأوضح غوبتا قائلاً: "لم نضع إطاراً زمنياً على الوقت الذي نأمل فيه تحقيق غلة قدرها 2.5 طن للهكتار الواحد، لكننا بدأنا العملية".

وقال أولام إنه بنفس الطريقة التي يمتلك بها قسم الحبوب بصمة طحن القمح في جميع أنحاء أفريقيا، فإن الشركة ستتطلع أيضًا إلى توسيع نطاق عمليات هابوال الحيوانات، سواء داخل نيجيريا أو خارجها.

http://www.feednavigator.com/Manufacturers/New-Olam-feed-and-protein-business-aimed-at-boosting-food-security-in-Nigeria

 

Qvetech.com

Open chat
1
Need help?
Hello
Can we help you?