QveTech

العقرب الأكثر فتكا على الأرض خرج في مصر… سمه بـ39 مليون دولار.

تطرقت مجلة علمية شهيرة إلى الأحداث التي شهدتها مدينة أسوان المصرية في اليومين الماضيين، حيث تعرض عدد من المواطنين للدغات عقارب سامة، لكنها نوهت إلى أن إحدى أنواع العقارب يعتبر الأكثر فتكا في العالم، قد خرج من جحره بسبب الحالة الجوية.

وعلقت المجلة على الأحداث، بعد إعلان جهات صحية مصرية، السبت الماضي، أن 3 أشخاص لقوا مصرعهم وأصيب 450 آخرين نتيجة إصابتهم بلدغات للعقارب جراء الطقس السيئ الذي ضرب أسوان، يوم الجمعة.

وخرجت العقارب من جحورها بسبب العواصف الشديدة التي شهدتها محافظة أسوان، التي صحبتها السيول، الأمر الذي أرغم العقارب على الخروج في المناطق الصحراوية إلى المناطق السكنية.

ونقلت المجلة عن تقرير صادر عن “الأزهر” للعلوم، الذي أشار إلى وجود أحد أكثر العقارب فتكا على وجه الأرض، والتي تعيش أيضا في مصر، وهي العقارب ذات الذيل السميك، والتي تنتمي لجنس “Androctonus”.

بالإضافة إلى العقرب السابق، يوجد أيضا في مصر عقرب آخر فتاك ذو لدغة قاتلة يطلق عليه اسم “Deathstalker” أو (Leiurus quinquestriatus)، والتي يتم رصدها بشكل شائع في أسوان وتلدغ العشرات من الأشخاص في المنطقة كل عام.

واعتبرت المجلة الشهيرة أن ظاهرة “طوفان العقارب” تشبه إلى حد ما “طاعون الكتاب المقدس”، لكنها شددت إلى أن هذه الظاهرة لها سبب واحد حديث هو التغير المناخي.

وبحسب التقرير المنشور في مجلة “Clinical Neurotoxicology”، يموت كل عام نحو 5 آلاف شخص بلدغات العقارب السامة.

مثل العديد من السموم الموجودة في البرية، يحتوي سم العقرب على العديد من المواد، بما في ذلك مسببات الهيستامين ومثبطات الأنزيم البروتيني والسيروتونين والفوسفوليباز والهيالورونيداز، بعد عزل العديد من المواد السامة العصبية من سم العقرب، بحسب تقرير منشور في مجلة “Reference Module in Life Sciences” العلمية.

وبحسب المصدر، يمكن أن تنتج السموم العصبية الموجودة في سم العقرب إطلاق كمية هائلة من للكاتيكولامين، خاصة عند الأطفال، مما يخلق “عاصفة ذاتية” حيث يتم تحفيز كل من الجهاز العصبي السمبثاوي، وهي حالة حرجة شديدة لدرجة أنها تؤدي إلى اعتلال دماغي، لكن بالشكل العام قد لا تسبب اللدغة الواحدة موت البالغين.

لكن بحسب “بزنس إنسايدر”، فإنه على الرغم من أن عقرب “deathstalker” هو من أخطر العقارب أيضا على وجه الأرض، إلا أنه ينتج العقار الأغلى ثمنا على الأرض، حيث يبلغ سعر الغالون 39 مليون دولار أمريكي.

ونوهت المجلة إلى أن طريقة جمع هذا الغالون ليست بالسهولة التي قد يتخيلها البعض، فهي عملية دقيقة جدا وتحتاج إلى وقت طويل ومعدات خاصة حيث لا يمكن القيام بتلك العملية عن طريق اليد.

خاصةً أن كل عقرب يخرج كميات صغيرة جدا من السم، أي أن جمع غالون واحد، بحسب المصدر، قد يستغرق 10.371 عام لجمعه.

نقلاً عن : مجلة sputniknews   العربية .

#عقارب_سامة #أسوان #سم_العقرب #مصر #كيوفيتيك

شارك المعلومه الان

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
الاكثر مشاهدة
متجرنا
تشغيل الفيديو

الان خدمة جديدة من مزرعة كيو آر دى التجريبية …خدمة التجارب البحثية و العلمية أصبحت متاحة لجميع الباحثين فى أرجاء الوطن العربي.

Open chat
1
Need help?
Hello
Can we help you?